117 كلمة

20 02 2012

يصنع الغياب مغيبّه

كما يأسر العاشق محبوبه

للغياب ثمنٌ باهظ

كما الحرية،

بيد أن الفرق الوحيد بينهما

الغياب غالباً ما يكون لاإرادياً

الحرية نادراً ما تكون عفوية

المثل العليا في حياتنا

 هي جينات خياراتنا

خياراتنا أرقُ مستمرُ

في دائرة مربعة الانتظار

بين:

الامل- الحب-الحرية- الموت

تصبح حياتنا عندها

محاولة مستمرة لتدوير الزوايا

****

أرداه قتيلاً .. ولم يقتل

ذاك أن فعل الارادة دوماً أقوى من القتل

****

ليس كل إنتصار فيه هدى

ذلك أن الهدى هو نصر مرمّز

****

حبك

جمع تكسير

كل الافعال ..

****

حبك

جمع مؤنث ” غير ” سالم

****

ليس كل ربيع محموداً:

” قطر ” تكمن في التفاصيل

****

ليس كل إنتحار تفصيلاً في صحيفة

التفاصيل تنتحر في هذه القصيدة!

شباط 2012

Advertisements

إجراءات

Information

One response

20 02 2012
salimallawzi

انتحرنا كما التفاصيل في هذه القصيدة !!

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s




Sekkar Melih | ســــكّر مالــــح

قالَ البيتْ خُذوني مَعَكُمْ | أعطيناه الدّمْعُ ورُحنا

مدونة تريلا – خبريات لبنانية متصالحة مع ماضيها

أنا نصف مجنون أبحث عن نصفي الاخر. حياتي كناية عن فوضى منظمّة .. هوايتي المفضلة أن أدفع الامور نحو الهاوية ثم أترقب لحظة سقوطها على نحو يثير اللذة في تكرار مغامرة قاتلة. بين الاكاديميا والحب والنضال .. جنون يخترق جدية الحياة فيجعلها في مرمى النيران

لبناني

مساحة حرة لنقد 14 و 8 آذار ... بلا قيود غير المواطنية

جوعان... مواطن ضد الأنظمة المزورة

هكذا يكون الجوع خطيراً، ثائراً وعميق الإنتماء

%d مدونون معجبون بهذه: