كيف نغير في الحزب الشيوعي اللبناني؟ محاولة نظرية لإكتشاف المسار الممكن

28 11 2012

علاء المولى-عضو لجنة مركزية

تسعى قوى المعارضة داخل الحزب الشيوعي اللبناني إلى تحويل مناسبة المؤتمر الوطني الحادي عشر المفترض عقده في موعده الدستوري, محطة تغيير نوعي في تاريخ الحزب .وتتشكل هذه القوى من طيف واسع من الكادرات القيادية والوسطية والقاعدية والناشطين في المنظمات الجماهيرية ومختلف الهيئات الحزبية وكذلك من “شبه مجموعات” تتلاقى كلها ,ولأسباب موضوعية,حول “ضرورة التغيير”. وكان قد جرى التعبير عن ذلك قبل وخلال انعقاد المؤتمر العاشر وأعيد التأكيد عليه خصوصا بعد الإنتخابات النيابية كما جرى تظهيره بشكل كبير في إجتماع المجلس العام الأخير الذي عقد في أيلول 2011.
كل الحزب يضج بضرورة التغيير منذ انتهاء أعمال المؤتمر العاشر الذي ووجه بانقلاب نظمته البيروقراطية الأمنية-الإدارية بالتعاون مع وجوه قيادية محورية أدى إلى تشكيل مكتب سياسي لا يعكس واقع الحزب وتوازناته وميوله كما ظهرت جلية في المؤتمر نفسه.وبسبب هذا الإنقلاب تعطل الحزب عمليا طيلة الفترة الماضية, بسبب الرفض الواسع لنتائج الإنقلاب كما انعزل عن هيئاته وجماهيره والقوى السياسية على مختلف مشاربها من يسارية إلى وطنية , في موقف هو الإستقالة عينها تحت مسمى الإستقلالية. أدى هذا التعطل إلى استنفار وعي واسع وعميق بضرورة عدم التأخر في إحداث تغيير نوعي يعيد الحزب إلى الحياة مجددا.فانطلقت الدعوات من داخل الحزب ومن خارجه على السواء تنبه إلى الإنحرافات وتدعو للتصحيح وهو ما أضاف إلى الدعوات السابقة للتغيير مصداقية هي ناتج التأكد من موضوعيتها.

أقرأ باقي الموضوع »

Advertisements




الحرب على غزة: قراءة في السياق، الاهداف، والنتائج

22 11 2012

في الاسبوع الاخير من شهر تشرين الاول- أوكتوبر شنّت الطائرات الحربية الاسرائيلية غارةً على مصنع اليرموك للذخيرة بضاحية العاصمة السودانية الخرطوم. روجّت وسائل الاعلام الاسرائيلية بأن المصنع المسهتدف يصنع أسلحة وصواريخ ترسل الى المقاومة الفلسطينية. في هذا السياق، أوردت صحيفة الصنداي تايمز البريطانية في عددها الصادر في 28 تشرين الاول أنّ ” هذه العملية بدأت منذ عامين بعد إغتيال عملاء الموساد في فندق بدبي لرجل الأعمال الفلسطيني والمسؤول الكبير بحركة حماس محمود المبحوح، فقبل مغادرتهم الفندق أخذوا من حقيبة أوراقه نسخة مصورة لإتفاقة عسكرية بين السودان وإيران “، وحسب الصحيفة كشفت هذه الوثيقة  عن أن السودان منح طهران الحق الكامل في إنتاج الأسلحة على أراضيه.” أضافت الصحيفة أنّه كان يتم تصنيع الصواريخ الباليستية الإيرانية من طراز “شهاب” في مجمع اليرموك تحت قيادة خبراء إيرانيين. هذه الصواريخ كانت مخصصة لتسلم إلى أجهزة حماس في قطاع غزة وفي المناطق الأخرى بالشرق الأوسط.

أقرأ باقي الموضوع »





Act for the disappeared

9 11 2012

عريضة

من حقنا أن نعرف

ما يزال آلاف الأشخاص الذين اختفوا خلال الحرب في لبنان وتداعياتها في عداد المفقودين حتى اليوم. منذ انتهاء الحرب، قامت الحكومات المتعاقبة، بمحاولات محدودة للكشف عن مصير المفقودين، ولكن مهمتها باءت بالفشل.

تدعو هذه العريضة السلطات اللبنانية إلى تحمل مسؤوليتها في ضمان حقنا في المعرفة وتحديد ضمانات للمساعدة في تجنب حدوث ذلك مرة أخرى كما تدعو ممثلينا إلى وضع واعتماد حل مجدي ومستدام في آن معاً لقضية المفقودين واﻟﻤﺨفيين قسرا في لبنان.

كقريب لشخص مفقود، أريد أن أعرف ما حدث لقريبي، إذا ما كان هو / هي على قيد الحياة وفي حال الوفاة، أريد استرداد الرفات.

كمواطن، أريد أن أعرف ما حدث لآلاف الأشخاص الذين فقدوا في لبنان على مدى العقود الماضية. من الضروري للمجتمع القيام بالمصالحة وضمانة عدم تكرار الانتهاكات.

————————————————————————————————————————————————————————————

Petition

It is our right to know

Thousands of people who disappeared during the war in Lebanon and its aftermath are still missing today. Since the war ended, the government made a few, limited attempts to clarify the fate of the missing persons, but these did not succeed.

This petition calls on Lebanese authorities take up its responsibility in ensuring our right to know and setting guarantees to help avoid this from happening again. It calls on our representatives to develop and adopt a solution that is both meaningful and sustainable to the issue of the missing and forcibly disappeared in Lebanon.

As a relative of a missing person, I want to know what happened to my relative, if he/she is still alive and in case of death, I want to recover his/her remains.

As a citizen, I want to know what happened to the thousands of persons who went missing in Lebanon over the past decades. It is a necessity for society to reconcile and a safeguard against the recurrence of violations.

Sign the petition

http://www.actforthedisappeared.com/petition.php

ٍ








Sekkar Melih | ســــكّر مالــــح

قالَ البيتْ خُذوني مَعَكُمْ | أعطيناه الدّمْعُ ورُحنا

مدونة تريلا – خبريات لبنانية متصالحة مع ماضيها

أنا نصف مجنون أبحث عن نصفي الاخر. حياتي كناية عن فوضى منظمّة .. هوايتي المفضلة أن أدفع الامور نحو الهاوية ثم أترقب لحظة سقوطها على نحو يثير اللذة في تكرار مغامرة قاتلة. بين الاكاديميا والحب والنضال .. جنون يخترق جدية الحياة فيجعلها في مرمى النيران

لبناني

مساحة حرة لنقد 14 و 8 آذار ... بلا قيود غير المواطنية

جوعان... مواطن ضد الأنظمة المزورة

هكذا يكون الجوع خطيراً، ثائراً وعميق الإنتماء

%d مدونون معجبون بهذه: