عن الحزب وسارة وبيروت

26 05 2014

مشكلتنا أننا عالقون في خيارات مكلفة على جميع الصعد والخروج منها يشكّل أسوأ الاحتمالات لاننا اذا خرجنا ولم ننجز التغيير المطلوب نكون قد خرجنا بالوقت الخاطىء، ولكن ماذا إذا طال الوقت وتعقدت عملية التغيير واستنزفت طاقاتنا على شكلً أكبر مما هي عليه الآن. في زحمة التساؤل عن مصير هكذا أمر، أعجبت بفتاة كنت قد نويت أن أخبرها باعجابي بها في ثاني لقاء جمعني بها، الا أنها وخلال هذا اللقاء أخبرتني بأنها ستسافر قريباُ بعد نيلها وظيفة لائقةً في احدى دول الخليج. ارتبكت أكثر حينها لا لانها قمعت رغبتي بشكلٍ أو بآخر، بل أنها أرجعتني الى المربّع الاول الذي من خلاله بدأ النقاش حول كل هذا أي الهجرة نهائياً بحثاُ عن فرصة عمل وأنا الذي كنت قد بدأت رحلة البحث عن عمل خارج حدود “جمهورية الاحلام المؤجلة” منذ ثلاثة أشهر. هي سبقتني في مغادرة البلاد وأنا سبقتها باعلاني مشاعري والتي ربما لن تتطابق مع مشاعرها. تتعادل عملية اللحاق بها أو بأي فرصة عمل في المدى القريبفي المهجر ذلك أني في الحالتين سيكون مداري أقرب اليها.

أقرأ باقي الموضوع »

Advertisements




بعض أطفال العرب في الحرب يولدون

8 05 2014

قاربت الساعة الرابعة فجراً وانا مستلقية في فراش قد تكون صفة الراحة غادرته منذ أمدٍ بعيد. على يميني نافذة مفتوحة تعكس ليلاً صاف الاديم في حرارة تنذر بصيف قاسٍ. لربما الشفق يعد العدة للبزوغ وبث انواره الاولى على وجهي المتعب الذي أضناه القلق والارق والتأمل في حزن يكدر امسيتي الهادئة.تختلط علي المشاعر وتتقاذفني الافكار والصور بينما اقلب صفحات ذلك الفصل المحدد من الكتاب الذي يتحدث عن الجزائر في تسعينيات القرن الماضي, ايام الكابوس الارهابي الذي جثم طويلاً فوق سماء وطن المليون شهيد. ايام الرعب المقدس، ذبح ابناء الوطن المسلمون بعضهم بعضاً معتقدين بذلك ان الاسلام ينتقم للدولة العلمانية. ومهما يكن من امر فإن تلك المجازر “المقدسة” خلّفت قطعاً من بشر, من نساء واطفال زهقت أرواحهم.

أقرأ باقي الموضوع »








Sekkar Melih | ســــكّر مالــــح

قالَ البيتْ خُذوني مَعَكُمْ | أعطيناه الدّمْعُ ورُحنا

مدونة تريلا – خبريات لبنانية متصالحة مع ماضيها

أنا نصف مجنون أبحث عن نصفي الاخر. حياتي كناية عن فوضى منظمّة .. هوايتي المفضلة أن أدفع الامور نحو الهاوية ثم أترقب لحظة سقوطها على نحو يثير اللذة في تكرار مغامرة قاتلة. بين الاكاديميا والحب والنضال .. جنون يخترق جدية الحياة فيجعلها في مرمى النيران

لبناني

مساحة حرة لنقد 14 و 8 آذار ... بلا قيود غير المواطنية

جوعان... مواطن ضد الأنظمة المزورة

هكذا يكون الجوع خطيراً، ثائراً وعميق الإنتماء

%d مدونون معجبون بهذه: