نشيد القلق

4 09 2014

بتعيش بدوامة من القلق ..
قلق ع: الجيبة والشغل والحب
وطبعا ما ننسى المصير الوطني
يعني، كلّو قلق ع قلق
مواعيد كل يوم .. بتغطي فيا الوقت
ت ما تحس بهول الصدمة ..
والصدمة ما بتكون عنيفة الاّ بأوقات كتيرة ..
ممنوع تحكي فيا في ظل
المناخ الوطني الجامع ومنعا للانقسام الفئوي
وانت على ما يبدو مش فهمانة
انو كلمة ” مشتاقلك ” هي أكبر تحدي.. بعد تحدي
اقرار الموازنة والتعيينات بصيغة جامعة
وهيدي الصيغة ممنوع تصيغا ..
لانو اذا ولا بد اكتملت .. بدها تقّش أحلامك
ومساقبة .. سبحانه تعالى.. انّو اذا اكتملت على سكرة
وقررت وقتا تخلي 20 % من قدرتك العقلية..
لانو بدك ترجع ع البيت وما ضيع بالعنوان ..
ايه بس بدك تنام يعني .. هونيك بهيدي اللحظة تحديدا ..
بتستنتج ادي هيدا القرار غبي وفاشل
انك تخلي 20 % من عقلك
يعني عمليا صدمة !
لانو عندي موعد دايم مع الامل ..
لانو أهواك ..

وانساك
واتريني بانسى جفاك
واشتاق لعذابي معاك
والقى دموعي فكراك ارجع تاني
وهوي جفاك ومعاك
هيدول التنين سوا ..
القلق بحد ذاتو ..
عطاالله” مش كتير” سليم 
مش 8 ولا 14 آذار 2010

Advertisements

إجراءات

Information

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s




Sekkar Melih | ســــكّر مالــــح

قالَ البيتْ خُذوني مَعَكُمْ | أعطيناه الدّمْعُ ورُحنا

مدونة تريلا – خبريات لبنانية متصالحة مع ماضيها

أنا نصف مجنون أبحث عن نصفي الاخر. حياتي كناية عن فوضى منظمّة .. هوايتي المفضلة أن أدفع الامور نحو الهاوية ثم أترقب لحظة سقوطها على نحو يثير اللذة في تكرار مغامرة قاتلة. بين الاكاديميا والحب والنضال .. جنون يخترق جدية الحياة فيجعلها في مرمى النيران

لبناني

مساحة حرة لنقد 14 و 8 آذار ... بلا قيود غير المواطنية

جوعان... مواطن ضد الأنظمة المزورة

هكذا يكون الجوع خطيراً، ثائراً وعميق الإنتماء

%d مدونون معجبون بهذه: