الجوع والحقد والموت -سارة أبو ابراهيم

2 10 2016

“الشيوعية تتضمن لغة يمكن للجميع فهمها، وعناصرها هي الجوع والحقد والموت”، هاينرش هاينه.
لست ادري شيئا عن طبيعة العلاقة بين الرومانسيين والشيوعيين، ولكن حضر هذا القول في ذهني حالما سمعت بخبر قتل الكاتب اليساري ناهض حتّر.

الجوع لغة يمكن للجميع فهمها حتى الاطفال يشعرون بالجوع. والتاريخ يقول بأن الانسان اذا جاع ثار، واذا عرف مصدر جوعه يتوقّد نضالاً ويحارب من جوعّه. تلك هي ركائز الشيوعية، أليس الجوع ناتج عن الفقر؟ وأليس الفقر نتاج طبقة تملك أكثر من غيرها؟

الحقد كذلك يمكن للجميع فهمه. فكل صراعٍ ينتج عن حقدأو يخلّف وراءه حقداً اكبر فيؤدي الى صراع أكبر. والصراع الاكبر في المفهوم الماركسي يقوم بين الطبقتين البورجوزاية والبروليتاريا،أي أنّ الحقد هو حقد طبقي  والذي ينتج بالتالي صراعاً طبقياً.

أقرأ باقي الموضوع »

Advertisements







Sekkar Melih | ســــكّر مالــــح

قالَ البيتْ خُذوني مَعَكُمْ | أعطيناه الدّمْعُ ورُحنا

مدونة تريلا – خبريات لبنانية متصالحة مع ماضيها

أنا نصف مجنون أبحث عن نصفي الاخر. حياتي كناية عن فوضى منظمّة .. هوايتي المفضلة أن أدفع الامور نحو الهاوية ثم أترقب لحظة سقوطها على نحو يثير اللذة في تكرار مغامرة قاتلة. بين الاكاديميا والحب والنضال .. جنون يخترق جدية الحياة فيجعلها في مرمى النيران

لبناني

مساحة حرة لنقد 14 و 8 آذار ... بلا قيود غير المواطنية

جوعان... مواطن ضد الأنظمة المزورة

هكذا يكون الجوع خطيراً، ثائراً وعميق الإنتماء

%d مدونون معجبون بهذه: